ORPHAN CHILDREN SOCIETLY

لمســـــــاندة أيتـــــــــام الأحــــــــواز


    معاني الأدوات النحوية وإعرابها...ألـــــــــــــــياء

    شاطر
    avatar
    ADMIN
    Admin

    عدد المساهمات : 184
    تاريخ التسجيل : 14/11/2009

    معاني الأدوات النحوية وإعرابها...ألـــــــــــــــياء

    مُساهمة  ADMIN في الخميس نوفمبر 19, 2009 6:37 pm


    حرف الياء


    ولها عدد من الوجوه :

    أولاً : ضمير في محل رفع فاعل إذا اتصلت بالأفعال الخمسة أو ملحقاتها .

    نحو : تقومين ، قومي .

    وفي محل رفع نائب فاعل ، نحو : ادرسي حتى لا تلامي .

    وفي محل رفع اسم كان أو إحدى أخواتها ، نحو : كوني نشيطة .

    ثانياً : في محل نصب مفعول به إذا اتصلت بالفعل ، ولا بد من الفصل بينهما بنون الوقاية ، نحو : أهداني مصحفاً شريفاً ، وأكرمني بلطفه .

    ثالثاً : في محل نصب اسم إن أو إحدى أخواتها ، نحو : إنني قادم .

    ومنه قوله تعالى ( يا ليتني كنت تراباً )(1) .

    رابعاً : في محل جر بالإضافة إذا اتصلت بالاسم ، أو بحرف الجر إذا سبقها جار .

    نحو : هذا كتابي ، وهذا لي .

    خامساً : وتأتي حرفاً من حروف العلة ، نحو : يرمي ، ويجري .

    سادساً : أحد أحرف المضارعة التي تجمعها كلمة ( أنيت ) .

    وتختص بالغائب في المفرد والمثنى والجمع ، وبجمع الغائبة .

    نحو : يكتب ، يكتبان ، يكتبون ، يكتبن .

    سابعاً : أحد حروف الزيادة التي تجمعها كلمة ( سألتمونيها ) .

    ثامناً : علامة النصب في المثنى وجمع المذكر السالم .

    نحو : رأيت الزائرين ، وصافحت المهنئين .

    تاسعاً : تأتي علامة جر في المثنى وجمع المذكر السالم والأسماء الستة .

    نحو : مررت بالحارسين ، وجلست مع المهندسين ، وأخذت الكتاب من أخيك .

    ـــــــــــــــ

    (1) النبأ [40] .
    يا


    حرف نداء يستعمل مع القريب والبعيد ، وهو أكثر أحرف النداء استعمالاً ، لذلك لا يقدر عند الحذف سواه ، وتدخل في باب الندبة ، إذا أمن اللبس .

    كقول الشاعر :

    حملت أمراً عظيماً فاصطبرت به وقمت فيه بأمر الله يا عمر

    ولا ينادى لفظ الجلالة ، ولا المستغاث ، وأي ، وأية إلا بها .

    نحو : يا الله ، ويا للمؤمن ، ويا أيها القادم ، ويا أيتها المرأة .

    وقد يحذف المنادى بعدها ، نحو قوله تعالى ( يا ليتني مت قبل هذا )(1) .

    وقد تكون ( يا ) في الآية السابقة للتنبيه لعدم وجود المنادى .

    ومنه قول الشاعر :

    يا هل تعود سوالف الأزمان أو لا فمنصرف إلى الحدثان

    والتقدير في الآية والبيت : يا قوم .

    وقد تفيد ( يا ) معنى التعجب ، كقول سالم بن دارة :

    أنا ابن دارة مشهوراً بها نسبي وهل بدارة يا للناس من عار

    يا : حرف نداء يفيد التعجب ، للناس : منادى واللام فيه للاستغاثة .

    وقد دخلت على المنادى لأنه يستغيث ، وقد تفيد اللام التعجب كما ذكر العيني (2) .

    ـــــــــــــــ

    (1) مريم [23] .

    (2) أنظر خزانة الأدب ج3 ص265 .



    تم بعون الله الفراغ من كتابة هذا الكتاب المسمى بالمستقصى في معاني الأدوات النحوية وإعرابها في يوم الجمعة الموافق للسابع والعشرين من شهر صفر لعام 1406 هـ ، ومؤلفه الفقير إلى الله .
    مسعد محمد علي زياد

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 8:24 pm